Lesbos, COVID-19 center
كوفيد-19

استجابتنا لمكافحة جائحة مرض الكورونا كوفيد-19

ملاحظة 14 يناير/كانون الثاني 2022: بعد مرور عامين على بداية الجائحة، تواصل فرقنا الاستجابة لكوفيد-19 حول العالم. ولكن معظم الأنشطة المتعلّقة بكوفيد-19 قد أُدرجت ضمن برامجنا الاعتيادية، ولم يتبقّ سوى قلة من المشاريع المخصّصة لكوفيد-19. لذلك، لن يتمّ تحديث المعلومات المتوفّرة على هذه الصفحة بعد الآن. للمزيد من المعلومات حول آخر أنشطتنا المتعلّقة بكوفيد-19، يمكنكم زيارة أحدث المقالات على صفحة مرض الكورونا كوفيد-19.

يعود تاريخ آخر تحديث للأنشطة إلى 26 سبتمبر/أيلول 2021.

يمكنكم قراءة لائحة مفصّلة بأبرز الأنشطة حول العالم باختيار المنطقة التي تبحثون عنها من اللائحة إلى اليمين. المعلومات المذكورة هي موجزٌ عن أنشطتنا وليست معلومات مستفيضة باستجابتنا لكوفيد-19.

لقراءة لمحة عامة عن أنشطتنا وأولوياتنا خلال تفشي كوفيد-19، وللاطّلاع على أبرز الأحداث منذ بداية الجائحة، زوروا صفحة مرض الكورونا كوفيد-19 على هذا الرابط.

استجابة أطباء بلا حدود لمكافحة مرض الكورونا كوفيد-19

بصفتنا منظمة طبية، كانت أبرز اهتماماتنا في بداية هذه الجائحة الحفاظ على استمرارية أنشطتنا الطبية وضمان توفّرها أمام مَن يحتاجها. بدأنا أولى أنشطتنا لمكافحة فيروس كورونا المستجد في يناير/كانون الثاني 2020، حيث ارتكز عملنا على التوعية الصحية حول الفيروس وتعزيز أنشطة الوقاية من العدوى ومكافحتها وإجراء التدريبات حولها، خصوصاً في المرافق الصحية ولدى الفئات الأكثر عرضة للإصابة. وسرعان ما وسّعنا نطاق أنشطتنا التي كانت قائمة قبل بداية الجائحة، أو واءمناها لحماية مرضانا وموظفينا، كما وأنشأنا مشاريع جديدة تُعنى بالمرض حتى في بلدان لم نكن نعمل فيها سابقاً.

أما في النصف الثاني من عام 2020، فقد سلّمنا أو أغلقنا غالبية مشاريعنا التي تُعنى بكوفيد-19، ودمجنا أنشطة مكافحة المرض في مشاريعنا المعتادة. أما اليوم، وفيما يواجه العالم موجاتٍ جديدة من تفشي المرض، سنعيد افتتاح بعض المشاريع دعماً لجهود التصدي لكوفيد-19 في بعض البلدان حيث يتطلّب ذلك الوضع الوبائي والاحتياجات الصحية، وحيث تسمح مواردنا البشرية والمالية.

الشرق الأوسط وشمال افريقيا

اليمن

  • استجابة للتفشي الحالي لكوفيد-19 في اليمن، ندعم مركز علاج كوفيد-19 يضم 67 سريرًا في مستشفى الكويت وآخر يضم 40 سريرًا في مستشفى الجمهوري، كلاهما في صنعاء، من خلال العلاج بالأكسجين وتقديم الرعاية الأساسية وتدابير الوقاية من العدوى ومكافحتها. ويستمر هذان المركزان في استقبال المرضى بشكل يومي. يأتي معظم المرضى من مناطق بعيدة بما في ذلك محافظتا حجة والبيضاء. 
  • وفي مستشفى السحول في محافظة إب، تدعم فرقنا السلطات المحلية في مركز لعلاج كوفيد-19. ونقدم العلاج والرعاية التمريضية وندعم عملية توفير الأدوية والتوعية الصحية ونقدم تدريبات حول كيفية استخدام معدات الوقاية الشخصية وتدابير الوقاية من العدوى ومكافحتها في المستشفى الذي يقدم الرعاية للمضى الذين تم قبولهم في المستشفى وأولئك الذين يحتاجون إلى العناية المركزة.
  • أما في محافظة حجّة، فيعمل فريقنا في مستشفى عبس حيث نجري فحوصات الكشف عن كوفيد-19 ونحيل الأشخاص المشتبه إصابتهم إلى مراكز العلاج.
  • وفي عدن، تدير فرقنا مركز الصدقة لعلاج كوفيد-19 وهو المرفق الوحيد الذي يقدم العلاج لمرضى كوفيد-19 في عدن، ويضم 21 سريرًا للمرضى الذين تم قبولهم و9 أسرة في وحدة العناية المركزة.
  • في خمر، في محافظة عمران، ندير وحدةً لعلاج كوفيد-19 حيث نستقبل بانتظام المرضى المصابين بالتهاب الجهاز التنفسي أو المشتبه إصابتهم بأعراض متوسطة من كوفيد-19.
  • في حيدان، في محافظة صعدة، نستمر في علاج الأشخاص المصابين بحالات متوسطة من كوفيد-19.
  • كما عملت فرقنا في اليمن في محافظات أبين والحديدة ولحج وتعز.

العراق

  • في يونيو/حزيران 2021، جرى الإعلان عن الموجة الثالثة لكوفيد-19 في العراق وبلغت ذروة الإصابات المؤكدة أكثر من 13,000 إصابة في اليوم في 28 يوليو/تموز وهو أعلى عدد يومي للإصابات سجّلته البلاد منذ بداية الجائحة، كما تخطت حصيلة الوفيات 50 وفاة يوميا في الأسبوع الأخير من يوليو/تموز والأسبوع الأول من أغسطس/آب. وقد وجّهت هذه الموجة ضربة أقوى للنظام الصحي المنهار أساسًا مقارنة بالموجات السابقة.
  • وقد استمرت فرقنا في العمل في بغداد التي ضربتها الجائحة بشدة، حيث نقدم العناية المركزة للمرضى المصابين بحالات شديدة وحرجة من كوفيد-19. كما ندير وحدة العناية المركزة في مستشفى الكندي الذي يعجّ بالمرضى دوماً، بينما ينتظر المرضى الجدد المصابون بكوفيد-19 في غرفة الطوارئ حتى توفّر أسرّة لهم.
  • وفي سنجار، في محافظة نينوى، نعمل في وحدة رعاية بقدرة استيعابية من 7 أسرّة في مستشفى سينوني العام تُعنى بمراقبة وتحقيق استقرار الوضع الصحي للأشخاص المشتبه إصابتهم بكوفيد-19. 
  • وفي مناطق أخرى في العراق، استجابت فرقنا كذلك في الموصل وأربيل ودهوك وفي مخيم ليلان.

لبنان

  • يدعم فريق الاستجابة الطبية في أطباء بلا حدود وزارة الصحة العامة في جميع أنحاء لبنان في استراتيجية اختبارات كوفيد-19 وأخذ عينات بي سي أر وفقًا لمخطط تتبع المخالطين لمصابين الذي تتبعه السلطات. كما انضمت فرق الاستجابة السريعة لحملة الاختبارات وخصوصًا في طرابلس وفي البقاع. ويدعم فريق الاستجابة الطبية كذلك عملية تقييم العزل المنزلي ويوفر المتابعة للمرضى الذين تأكدت إصابتهم بكوفيد-19 والذين يجرون العزل المنزلي.
  • كما ندعم وزارة الصحة العامة في عملية التلقيح، إذ نعمل حاليًا على تلقيح الناس في مركز لقاح كوفيد-19 في بر إلياس.
  • وعملت فرق أطباء بلا حدود في عدد من الأحياء في أنحاء بيروت والهرمل وصيدا وطرابلس من بين أماكن أخرى.

سوريا

  • في شمال غرب سوريا، تستمر أطباء بلا حدود في تقديم الرعاية للمرضى الذين يعانون من أعراض مرضية متوسطة وشديدة من كوفيد-19 في مركز علاج كوفيد-19 الذي يضم 30 سريرًا في المستشفى الوطني في إدلب. كما ندير وحدة عزل مخصصة لمرضى كوفيد-19 تضم 30 سريرًا بالقرب من إحدى مستشفياتنا المشتركة في محافظة إدلب، حيث نجري اختبارات التشخيص السريعة. أما في المخيمات التي نعمل فيها في شمال غرب سوريا، فتجري فرقنا اختبارات التشخيص السريعة وتنشر رسائل توعية حول كوفيد-19 واللقاحات، كما توزع مجموعات النظافة العامة للعائلات النازحة.
  • وفي عفرين، ندعم مركزًا مجتمعيًا لعلاج كوفيد-19 يضم 34 سريرًا وعيادة مراقبة متنقلة تديرها منظمة محلية. كما ندير عيادة أمراض تنفسية في مركز رعاية صحية أساسية يديره أحد شركائنا المحليين. وفي منطقة الباب، تدير أطباء بلا حدود مركز علاج آخر يضم 30 سريرًا. ونعالج المرضى الذين يعانون من أعراض مرضية خفيفة ومتوسطة وشديدة من كوفيد-19 في جميع هذه المرافق الصحية، كما نوفر دعم الأكسجين للمرضى الذين يحتاجونه.
  • وفي شمال شرق سوريا وتحديدًا في مخيم الهول، ارتفع عدد الإصابات ونسبة الاختبارات الإيجابية منذ النصف الثاني من أغسطس/آب. ونشعر بالقلق إزاء بداية موجة أخرى من كوفيد-19.  ونوفر الرعاية المنزلية للأشخاص الذي يشتبه في إصابتهم أو الذين تأكدت إصابتهم بكوفيد-19 في المخيم، والذين يعانون من أغراض مرضية خفيفة أو متوسطة. وعليه، يتسنى لهؤلاء الأشخاص تلقي العلاج والمتابعة أثناء عزلهم في خيامهم.
  • كما استجابت فرقنا في سوريا للجائحة في الرقة والحسكة في شمال شرق البلاد.

فلسطين

  • تستمر أطباء بلا حدود في فلسطين في إدارة حملة توعية حول كوفيد-19على منصة فيسبوك حيث نشارك رسائل صحية دقيقة حول كوفيد-19 في أنحاء غزة لمكافحة المعلومات الخاطئة المتعلقة بالمرض.
  • وفي الضفة الغربية، نستمر في إدارة خط ساخن لتوفير استشارات عن بعد للطواقم الطبية والعاملين في الخطوط الأمامية الذين تأثروا جراء جائحة كوفيد-19. كما ندير أنشطة توعية صحية حول كوفيد-19 للمجتمعات المتضررة جراء الجائحة.
  • وفي نابلس، ندعم مستشفى جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني بالطواقم الطبية والعاملين في الخطوط الأمامية، بالإضافة إلى الإمدادات الطبية واللوجيستية. أما في الخليل، فنعمل على تدابير الوقاية من العدوى ومكافحتها وفرز المرضى ودعم وحدة العناية المركزة في مستشفى دورا، كما ندعم خدمات المياه والصرف الصحي.

ليبيا

  • في ليبيا، نستمر في دعم وزارة الصحة في موقع إجراء فحص الكشف عن كوفيد-19 بالإضافة إلى تقديم تدريبات متعلقة بكوفيد-19 للطواقم الطبية وطواقم الرعاية الصحية. كما نستمر في تعزيز تدابير الوقاية من العدوى ومكافحتها في مراكز الاحتجاز (في طرابلس وزليتن وزنتان) قدر المستطاع نظرًا للظروف اللاإنسانية في هذه المراكز.

تونس

  • بدأنا العمل في تونس في يوليو/تموز 2021، إثر الارتفاع الحاد في عدد الإصابات لدعم وزارة الصحة في افتتاح مستشفى ميداني في ولاية باجة في غرب البلاد. ويدعم طاقمنا الطبي المستشفى في علاج المرضى، كما نحسّن سعة الأكسجين من خلال تدريبات متعلقة بالصيانة والجودة.
  • ونسهّل عملية نقل المرضى من المستشفى الإقليمي والمرافق الصحية الأخرى في المنطقة إلى هذا المرفق الجديد لتخفيف الأعباء عن هذه المرافق. ونقدم التدريبات لتحضير العاملين في المجال الصحي تحسّبًا لحدوث موجة جديدة. بالإضافة إلى ذلك، بدأنا دعم وزارة الصحة في حملة التلقيح ضد كوفيد-19 في باجة وفي ولاية منوبة (قرب العاصمة تونس).

البلدان التي أغلقنا أنشطتنا فيها
استجابت فرق أطباء بلا حدود في إيران والأردن.

استجابة أطباء بلا حدود في ليغانيس اسبانيا

الأمريكيتين

البرازيل

  • في البرازيل، تعمل أطباء بلا حدود في شمال أمازوناس في منطقتي أتلايا دو نورتي وبنجامين كونستانت بهدف تحضير العاملين الصحيين المحليين تحسّبًا لحدوث موجة جديدة من الإصابات. وتعمل فرقنا على إدارة تدفق المرضى والاختبارات السريعة والصحة النفسية والتوعية الصحية وتركّز على تدريبات الوقاية من العدوى في العيادات والمستشفيات.

بوليفيا

  • أطلقت أطباء بلا حدود استجابة لتفشي كوفيد-19 في بوليفيا في مارس/آذار 2021. وتتمثّل أنشطتنا في تنفيذ تدابير الوقاية من العدوى ومكافحتها في المرافق الصحية وتقديم خدمات الصحة النفسية (للمرضى والفرق الطبية) وبناء القدرات للعاملين في الصفوف الأمامية.
  • كما نفّذنا أنشطة توعية صحية في عدّة مقاطعات في البلاد تهدف إلى مشاركة المعلومات المتعلقة بالممارسات الصحية والتدابير الوقائية بين المجتمعات. فمنذ بداية استجابتنا في البلاد، نظمت فرقنا أكثر من 800 جلسة توعية حول كوفيد-19.

المكسيك

  • في المكسيك، أدرجت فرق أطباء بلا حدود تدابير الوقاية من كوفيد-19 والاختبارات ضمن أنشطتنا الاعتيادية في الملاجئ التي نعمل فيها على طول طريق الهجرة في المكسيك.
  • كما استجابت فرقنا للجائحة في ولايات واهاكا وشياباس وتاباسكو وفيراكروز ونويفو لاريدو ونويفو ليون وكواويلا وتاماوليباس وغيريرو.

هندوراس

  • في تيغوسيغالبا، عاصمة هندوراس، ندعم خمسة مراكز صحية من خلال فريق متنقّل يتضمّن ممرضًا واختصاصي صحة نفسية وعاملًا في مجال التوعية الصحية، يقدّم الدعم النفسي الاجتماعي لأفراد المجتمع في مستشفيين يضمّان وحدتي كوفيد-19. كما تعزّز فرقنا أنشطة التوعية الصحية في المستشفيات.

فنزويلا

  • بقي عدد الإصابات بكوفيد-19 مرتفعًا في فنزويلا التي تشهد معدّل تغطية منخفض باللقاحات. وتتضمن خطة الاستجابة التي أنجزتها أطباء بلا حدود المساعدة من خلال الإمدادات الطبية وتوظيف الطواقم، بالإضافة إلى تعزيز عمليات الفرز والتشخيص والعلاج وتدابير الوقاية من العدوى ومكافحتها وخدمات الرعاية المتخصصة في أمازوناس وأنسواتغي وبوليفار وسوكري وتاتشيرا وكاراكاس. 
  • وفي مستشفى فارغاس في كاراكاس، ندعم وحدة تضمّ 24 سريرًا (وتشمل 4 أسرّة في وحدة العناية المركزة) و36 سريرًا في مستشفى ليديس في غرب المدينة، حيث نشهد ارتفاعًا في عدد المرضى. وقد وسّعنا استجابتنا في ولاية بوليفار استجابة لتفشي كوفيد-19 في الولاية.

بيرو

  • في بيرو، تحولت أنشطتنا إلى إنشاء مواقع التلقيح في مدينة كوسكو وأريكويبا لتوسيع نطاق جهود التلقيح، نظرًا لانتشار متغير دلتا على نطاق واسع وبشكل سريع. كما ندعم حملة التلقيح التي أطلقتها وزارة الصحة من خلال توفير موظفي إدخال البيانات والمواد اللازمة للإبلاغ. وسننهي هذه الأنشطة في أوائل أو منتصف أكتوبر/تشرين الأول.

البلدان التي أغلقنا أنشطتنا فيها
الأرجنتين، كولومبيا، كندا، الولايات المتحدة الأمريكية، هايتي، الإكوادور، السلفادور.

 

أفريقيا

السودان

  • على ضفاف نهر النيل مباشرة من الخرطوم، عاصمة السودان، تدعم منظمة أطباء بلا حدود وزارة الصحة في التحري وإجراء الإختبارات وفرز المرضى ودعم عملية الوقاية من عدوى كوفيد-19 ومكافحتها في مستشفى أم درمان التعليمي. كما أعدنا تأهيل مختبر المستشفى وزودنا المستشفى بالأثاث.
  • وقد استجابت فرقنا في ولايتَي شرق دارفور وجنوب كردفان.

جمهورية الكونغو الديمقراطية

  • في مقاطعة جنوب كيفو في شرق جمهورية الكونغو الديمقراطية، نعمل في عيادة بوكافو الجامعية على تقديم التدريبات والطواقم وتعزيز تدابير الوقاية من العدوى ومكافحتها، ويتضمن ذلك عملية العزل. كما نضمن توفر الإختبارات والعلاج في المستشفى. 
  • وتعمل فرقنا في مستشفى الإحالة الاقليمي ومستشفى كيشيرو في غوما في مقاطعة شمال كيفو حيث نقوم بالتوعية الصحية ونقدم الدعم التقني المتعلق بالوقاية من العدوى ومكافحتها.
  • كما استجابت فرقنا للجائحة في العاصمة كينشاسا وفي مقاطعة إيتوري.

إسواتيني

  • في إسواتيني، قدمنا العلاج للمرضى الذين يعانون من حالات حرجة من كوفيد-19 ضمن نهج الرعاية المنزلية، إذ تقوم فرقنا بزيارة المرضى الذين يعانون من اعتلالات مشتركة في منازلهم لضمان استمرار الرعاية. ومع ارتفاع الضغط على المرافق الصحية بسبب الارتفاع الحاد في عدد الإصابات أثناء الموجة الثالثة الحالية، وسعنا جناح كوفيد-19 في مركز نلانغانو الصحي، والذي جُهّز الآن بمكثّفات الأكسجين بالكامل.

إثيوبيا

  • في منطقة غامبيلا في إثيوبيا، أنشأت أطباء بلا حدود مركزًا لعزل مرضى كوفيد-19 تبلغ طاقته الاستيعابية 20 سريرًا، علاوةً على إنشاء مركز آخر تبلغ طاقته الاستيعابية 10 أسرّة في مخيمَين للاجئين من جنوب السودان هما كولي وتيركيدي. وفي بلدة غامبيلا، يقوم طاقمٌ بتقديم الدعم إلى مركز الفرز والعزل المؤقّت لمرضى كوفيد-19 في مستشفى غامبيلا.
  • منذ مايو/أيار، يقدم فريقنا في أديس أبابا الدعم النفسي للمهاجرين الذين عادوا بشكل أساسي من المملكة العربية السعودية والكويت ولبنان، وتوزّعوا على ثلاثة مراكز للحجر الصحي في العاصمة. تدعم أطباء بلا حدود موظفي وزارة الصحة الطبيين وغير الطبيين الذين يعملون في مراكز الحجر الصحي وذلك من خلال تدريبهم على احتياجات الصحة النفسية للمهاجرين.
  • كما تساند فرقنا السلطات الصحية الإقليمية في مراكز العزل والعلاج الخاصة بها والواقعة في المواقع المختلفة لمشاريعنا في أمهرة والمنطقة الصومالية، وتوفر لها الدعم أيضًا في مجال التثقيف الصحي.

غينيا

  • في غينيا، ندعم وزارة الصحة في تقديم الرعاية لمرضى كوفيد-19 في مركز العلاج الوبائي في غبيسيا الذي يقع في أطراف العاصمة كوناكري، مع التركيز على الأشخاص الذين يعانون من إصابة مشتركة بفيروس نقص المناعة البشري والسل.

كينيا

  • في مدينة خليج هوما في جنوب غرب كينيا، نتابع حالة المرضى الذين أخرجوا من مستشفى خليج هوما. وفي المستشفى، نستمر في إجراء الاختبارات للمرضى الذين يشتبه إصابتهم في العيادات الخارجية وأجنحة المرضى المقيمين البالغين.
  • وفي داداب، نواصل إدارة جناح العزل المخصص لمرضى كوفيد-19.
  • كما استجابت فرق أطباء بلا حدود في كينيا لكوفيد-19 في مقاطعات إيمبو ونيروبي وكيامبو وداداب وممباسا.

ليسوتو

  • في ليسوتو، ندعم الشريك الدولي جهبيغو على تنفيذ برنامج تدريب الأطباء المتخصصين في المستشفيات الذي بدأناه خلال الموجة الثانية من الجائحة، عقب الانخفاض الحاد في أعداد الممرضين في أجنحة كوفيد-19.

ملاوي

  • في ملاوي، أعدنا افتتاح المستشفى الميداني الذي يضم 60 سريرًا في بلانتاير عقب بداية الموجة الثالثة في يونيو/حزيران. ونوفر الطواقم الطبية والطواقم التي تلقت تدريبات حول تدابير الوقاية من العدوى ومكافحتها وندير تدفق المرضى كما نعالج المرضى الذين يعانون من إصابات شديدة ونقدم إمدادات الأكسجين. وفي مركز الشباب في بلانتاير، نقدم الدعم اللوجيستي لجهود التلقيح.
  • وفي المركز الصحي في جنوب يونزو، نجري اختبارات كوفيد-19 ونقدم الامدادات اللوجيستية والطبية.
  • كما استجابت فرقنا في مقاطعات نينو و ديدزا ونسانجي في ملاوي.

مالي

  • في باماكو عاصمة مالي، نقدم الدعم البشري والمادي والتقني لوحدة علاج مرضى كوفيد-19 التابعة لوارة الصحة في مستشفى مالي.
  • وندير أنشطة العيادات الخارجية في ثلاث بلدات في باماكو، كتحسين أماكن تدفق مرضى كوفيد-19 والاختبارات والعزل في المراكز الصحية والمتابعة الطبية المنزلية لمرضى كوفيد-19 وجلسات التوعية الصحية والتوزيع الموجه لمجموعات الوقاية

النيجر

  • في النيجر، تدعم فرقنا مستشفى لاموردي في نيامي لوجيستيا وبالموارد البشرية، حيث يتلقى المرضى المصابون بحالات متوسطة العلاج.
  • ندعم أيضًا المراكز الصحية في ماغاريا ودونغاس وتيلابيري بأنشطة المياه والصرف الصحي، ونوزّع الكمامات، وننظّم عمليات فرز المرضى، ونساند فريق التحقيق والاستجابة.
  • واستجابت فرق أطباء بلا حدود لكوفيد-19 في النيجر في زيندر ومارادي ومادارونفا.

نيجيريا

  • في ولاية إيبوني في جنوب شرق نيجيريا، ندعم وزارة الصحة ومركز مكافحة الأمراض النيجيري لإجراء الاختبارات في مركز اختبارات كوفيد-19 الأول في الولاية.
  • وأنشأت فرقنا وحدات عزل في غووزا وبولكا حيث يتلقى الأشخاص الذين يشتبه إصابتهم أو الذين تأكدت إصابتهم بكوفيد-19 العلاج. وقد خُفّضت القدرة الاستيعابية إلى خمسة أسرّة في كل مرفق. أما في نغالا، فقد زدنا المراقبة الوبائية، كما ننفذ تدابير الوقاية من العدوى ومكافحتها وندير أنشطة توعية صحية.
  • تركّزت استجابنا في نيجيريا في مدن نغالا وسكوتو ومايدوغوري وبينوي وزامفارا.

الصومال وأرض الصومال

  • في الصومال، يعمل مهندس متخصص في الطب الحيوي على مساعدة مراكز كوفيد-19 التابعة لوزارة الصحة في أرض الصومال في تصليح وصيانة المعدات المخصصة للطب الحيوي كأجهزة تكثيف الأكسجين. كما يقدم المهندس تدريبات حول كيفية صيانتها وتشغيلها.
  • وعملت فرقنا في البلاد في هرغيسا وغالكعيو ولاس أنود وبايدوا.

سيراليون

  • تدعم أطباء بلا حدود وزارة الصحة في سيراليون في العلاج والمراقبة وتدابير الوقاية من العدوى ومكافحتها واستراتيجيات الاختبارات. كما نشكل جزءًا من فريق العمل التقني للأكسيجين في المركز الوطني لعمليات الطوارئ بالإضافة إلى مراكز العمليات على مستوى المقاطعات في كينيما وتونكوليلي وبومبالي.
  • وفي مقاطعة تونكوليلي، تدعم فرقنا السلطات الصحية المحلية في سلسلة التبريد، كما تقدم الدعم اللوجيستي للتلقيح ضد كوفيد-19.
  • أما في العاصمة فريتوان، فقد بدأنا إعادة التأهيل في مستشفى كونوت لرفع القدرة على العلاج كما أعددنا مصنعًا لإنتاج الأكسجين لدعم علاج المرضى المصابين بحالات متوسطة وشديدة من كوفيد-19.

جنوب أفريقيا

  • تدعم أطباء بلا حدود المستشفيات العامة في مقاطعتي كوازولو ناتال وكيب الشرقية في جنوب إفريقيا بالأطباء والممرضين في مستشفيي نغويليزان وليفينغستون على التوالي.
  • وفي إيشوي في كوازولو ناتال حيث تنفذ أطباء بلا حدود مشروع فيروس نقص المناعة البشري/السل طويل المدى، ننفذ نشاطًا قائمًا على المجتمع يهدف إلى تحديد الأشخاص المعرضين لخطر مرتفع للإصابة بأعراض مرضية شديدة من كوفيد-19. ويقوم الأشخاص المسجلون في البرنامج بالمراقبة الذاتية باستخدام مقياس التأكس النبضي ويتواصلون بشكل يومي مع فرق المنظمة. كما أطلقنا استجابة تحويل مهام في مستشفى نغويليزان في كوازولو ناتال ومستشفى ليفينغستون في كيب الشرقية، ووظفنا ودربنا مساعدي الممرضين المسجلين لتغطية مهام الرعاية الأساسية، وتخفيف الضغط عن طواقم التمريض والتأكد من إجراء الأساسيات المنقذة للحياة.
  • وفي خايليتشا في كيب الغربية، يدعم فريق التوعية الصحية في أطباء بلا حدود موقع تلقيح متنقل بالتعاون مع دائرة الصحة في مدينة كيب تاون.
  • بالإضافة إلى المشاريع السابقة في محافظتَي كوازولو ناتال وكيب الغربية، عملت فرق أطباء بلا حدود أيضًا في بورت إليزابيت جوهانسبرغ وفي محافظتَي غاوتنغ والشمال الغربي.

جنوب السودان

  • تقدم فرق أطباء بلا حدود في جوبا عاصمة جنوب السودان الدعم التقني لوزارة الصحة والمختبر الوطني للصحة العامة من خلال مشرف على المختبر.
  • أمّا خارج جوبا، فتُدير أربعة مرافق تابعة لأطباء بلا حدود في أغوك وبنتيو ولانكين وملكال أنشطة متعلقة باختبارات كوفيد-19.
  • كما نواصل عزل وعلاج حالات كوفيد-19 المؤكّدة والمشتبه فيها في كافة المشاريع في جميع أنحاء البلاد.
  • وفي المناطق التي تشكل فيها أطباء بلا حدود الشريك الصحي الوحيد كأولانغ في ولاية النيل العليا، ندعم وزارة الصحة في إطلق أنشطة التلقيح.

أوغندا

  • في أوغندا، تدعم أطباء بلا حدود وحدة الرعاية المركزة في مستشفى إنتيبي الذي يضم 140 سريرًا وندير عملية فرز المرضى وتدفقهم ونؤمن إمدادات الأكسيجين كما ندرب الطواقم على تدابير الوقاية من العدوى ومكافحتها.
  • وفي مقاطعة أروا، ندير كذلك وحدة علاج كوفيد-19 تضم 35 سريرًا والتي تجري الاختبارات والعلاج لمستشفى الإحالة الإقليمي في أروا.
  • أما في مقاطعة كيسيسي، أطلقت أطباء بلا حدود خدمة إسعاف على مدار الساعة لنقل المرضى الذين يعانون من حالات حرجة  بين كيسيسي ومستشفى الإحالة الإقليمي في فورت بورتال.

تنزانيا

  • في تنزانيا، يضطلع فريق التوعية الصحية التابع لنا في مخيم ندوتا للاجئين بأنشطة التوعية الصحية ويزيد الوعي بين أفراد المجتمع بشأن النظافة وأفضل الممارسات الصحية. وتدير أطباء بلا حدود أربعة أقسام فرز/عزل في كل واحدة من عياداتنا الصحية في مخيم ندوتا للاجئين، وكذلك مركز عزل رئيسي في المستشفى الذي نديره والبالغة طاقته الاستيعابية 100 سريرٍ، حيث يُحال الأشخاص المشتبه في إصابتهم بـكوفيد-19.

زمبابوي

  • يستمر عدد إصابات كوفيد-19 في الانخفاض في زيمبابوي، ويجري قبول عدد قليل من الناس في المستشفيات. ونتيجة لذلك، خفضنا نطاق استجابتنا في وحدة بيتبريدج للتحري والإحالة وجناح العزل ومركز الحجر الصحي، إلاّ أننا نستمر في دعم مستشفى بيتبريدج.

بوروندي

  • في بوروندي، أطلقنا أولى أنشطتنا المخصصة لكوفيد-19 في البلاد عقب ارتفاع عدد الإصابات في يوليو/تموز. وتعمل فرقنا في مقاطعة كينينيا في إقليم رويغي، حيث نعزز الأنشطة الوقائية من خلال التوعية الصحية للمجتمعات وقادة المجتمعات. كما نقدم التدريبات الطبية في المراكز الصحية وفي مستشفى المقاطعة لضمان جودة الرعاية وندعم المرضى من خلال برنامج تغذية.

الكاميرون

  • أعدنا إطلاق أنشطتنا في الكاميرون، حيث نقدم الرعاية المنزلية والمتابعة لمرضى كوفيد-19 وتتبع المخالطين لمصابين في مستشفى بويا الإقليمي. كما نعمل على بناء مختبر جديد لتعزيز القدرة على إجراء الاختبارات.

ساحل العاج

في ساحل العاج، تعمل فرقنا في مشروع الطب عن بعد للمساعدة في تشخيص الأمراض التي قد يؤدي إلى مضاعفات مع كوفيد-19.

البلدان التي أغلقنا أنشطتنا فيها
جمهورية إفريقيا الوسطى، تشاد، غينيا، غينيا بيساو، ليبيريا، موزمبيق، السنغال، بوركينا فاسو.

 

آسيا

أفغانستان

  • في هرات في شمال غرب أفغانستان، نستمر في تنفيذ أنشطة الاختبارات والفرز في مستشفى هرات.
  • في لشكر كاه، في إقليم هلمند، يحيل فريقنا المرضى الذين يشتبه في إصابتهم بكوفيد-19 إلى المستشفى الرئيسي في الإقليم (مستشفى الملكة ثريا). ونجري اختيارات كوفيد-19 للمرضى المعرضين بشكل خاص للخطر كالأشخاص المصابين بالسل والمرضى الذين خضعوا لعمليات جراحية والأطفال والنساء الحوامل.
  • في قندهار، يعالج فريقنا في مركز أطباء بلا حدود لمكافحة السل المقاوم للأدوية المرضى المصابين بكل من السل المقاوم للأدوية وكوفيد-19.
  • كما استجابت فرقنا للجائحة في عدد من المناطق في أنحاء افغانستان كخوست وكابول.

بنغلاديش

  • خلال يوليو/تموز وأغسطس/آب، ارتفعت أعداد الإصابات والوفيات بشكل مقلق في بنغلاديش. واستجابة لذلك، أنشأت فرقنا أجنحة لعزل وعلاج المرضى في ثمانية مرافق في كوكس بازار للاجئين الروهينغا والمجتمع المضيف في بنغلاديش. كما أنشأنا مركزين مستقلين للعناية المركزة، يضم أحدهما 16 سريرًا للمرضى الذين يعانون من أعراض مرضية خفيفة إلى متوسطة المحالين من مرافق أخرى. 
  • ونجري الاختبارات في جميع المستشفيات ومراكز الرعاية الصحية الأساسية، ويتضمن ذلك عيادة متخصصة. وبحلول يونيو/حزيران، فحصنا حوالي 12,000 عينة للتحري عن كوفيد-19 وقدمنا الرعاية لأكثر من 600 مريض.
  • أما في المستوطنة العشوائية المكتظة كمرانغيرشار في العاصمة داكا، فتقدم فرقنا الدعم اللوجيتي وتجري تدريبات للطواقم الطبية حول تدابير الوقاية من العدوى ومكافحتها في المستشفى الحكومي.

ماليزيا

  • في بينانغ شمال غرب ماليزيا، ننفّذ أنشطة التوعية الصحية للفئات الأكثر عرضة للإصابة بلغات مختلفة بما فيها الروهينغا والبورمية ونوفر خدمات الترجمة في المستشفيات. كما بدأنا حملة توعية صحية حول كوفيد-19 للاجئين الروهينغا من خلال شبكة روهينغا إعلامية إلكترونية.

ميانمار

  • افتتحت أطباء بلا حدود في ميانمار مركز علاج كوفيد-19 في يانغون وفي ميتكينا وهباكنت في ولاية كاشين، حيث نوفر 70 سريرًا في المواقع الثلاثة لعلاج الأشخاص المصابين بأعراض مرضية شديدة.
  • بالإضافة إلى ذلك، نعمل على نشر رسائل توعوية في عياداتنا وعلى مواقع التواصل الاجتماعي ونقدم الرعاية المنزلية ونتبرع بالإمدادات الطبية، كما ندير خطوطًا هاتفية توفر معلومات حول كوفيد-19 ونقدم استشارات طبية عن بعد وندرب العاملين في الخطوط الأمامية للوقاية من العدوى ونحيل الأشخاص الذين يشتبه في إصابتهم لإجراء الاختبارات في عياداتنا القائمة.

باكستان

  • في باكستان، تعمل أطباء بلا حدود على إدارة وصيانة سلسلة التبريد لدعم قسم الصحة المحلي في حملة التلقيح ضد كوفيد-19 في مقاطعة كيماري في كراتشي.
  • في محافظة بلوشستان في شمال البلاد، ندعم وحدة كوفيد-19 في مستشفيات فاطمة جنه المركزية التابعة لوزارة الصحة بالممرضين وفني مختير في كويتا. 
  • وتسهّل فرق أطباء بلا حدود نقل العينات من مقاطعات ديرا مراد جمالي وجفارأباد وشامان إلى المختبر الإقليمي في كويتا. كما ندعم وزارة الصحة بالمواد التعليمية والتوعوية حول كيفية الوقاية من كوفيد-19 ومنع انتشاره، والتي يجري توزيعها على المرافق الحكومية.

أوزبكستان

  • في أوزبكستان، ندعم عملية تنفيذ تدابير الوقاية من العدوى ومكافحتها في جميع مرافق الرعاية الصحية الأولية. بالإضافة إلى ذلك، نقوم بالتنسيق مع وزارة الصحة لعلاج المرضى المصابين بكل من كوفيد-19 والسل.

بابوا غينيا الجديدة

  • منذ أوائل مارس/آذار، ارتفع عدد الإصابات المؤكدة في بابوا غينيا الجديدة بشكل كبير.
  • ندعم مستشفى ريتا فلين في العاصمة بورت مويسبي بفني مختبر وعبوات لتحليل عينات بي سي أر للتحري عن عدوى فيروس كورونا. كما نجري جلسات توعوية واستشارية للمرضى لمكافحة انتشار وصمة العار والمعلومات الخاطئة بين المجتمعات.

البلدان التي أغلقنا أنشطتنا فيها
كمبوديا، الصين، هونغ كونغ، اليابان، الهند، إندونيسيا، قيرغيزستان، نيبال، الفلبين وطاجيكستان.

 

أوروبا

بلجيكا

  • في بلجيكا، يقدم فريق توعية ميدانية الدعم للأشخاص الذين يقيمون في أماكن غير مرخصة للإقامة (كالمستوطنات العشوائية) في بروكسل، بالإضافة إلى خدمات الكشف عن الإصابات والمتابعة الطبية بالتعاون مع منظمتين غير حكوميتين. وينفذ هذا الفريق أنشطة توعية صحية وأنشطة الوقاية من العدوى ومكافحتها وتتبع المخالطين لمصابين، إضافة إلى أنشطة الدعم النفسي.

فرنسا

  • في فرنسا، تقدم فرق أطباء بلا حدود المتنقلة لقاحات كوفيد-19 منذ أوائل يونيو/حزيران للأشخاص الذين يعيشون في الشوارع أو في ظروف هشة في باريس وفي مناطق سين سان دينيس وفال دو مارن وإيفلين المجاورة. كما نقدم اللقاحات في موقع مخصص للتلقيح في بورت دولا فيليت في باريس. وتجري عياداتنا المتنقلة في باريس اختبارات المستضدات لكوفيد-19 واستشارات رعاية صحية عامة.
  • كما عملت فرقنا في فرنسا بشكل مكثّف في مشاريع مختلفة وخصوصًا في دور رعاية المسنين في أنحاء باريس و منطقة إيل دو فرانس ومارسيليا ورانس وإقليم ألب كوت دازور وأوكسيتاني وإقليم سافوا العليا في شرق البلاد.

اليونان

  • في أثينا، نتعاون مع العيادة الثالثة للطب الداخلي في جامعة أثينا لتقديم الدعم النفسي للعاملين الصحيين في الخطوط الأمامية ومرضى كوفيد-19 وأقاربهم.
  • وفي اليونان، استجابت فرقنا للجائحة على جزيرتي ساموس ولسبوس.

إيطاليا

  • في روما، عاصمة إيطاليا، نعمل بالتعاون مع وزارة الصحة للوصول إلى الأشخاص غير الموثقين وتسهيل وصولهم إلى برامج التلقيح.
  • وقد استجبنا في السابق للجائحة في عدة مناطق في إيطاليا كجزيرتي لامبيدوزا وصقلية.
     

روسيا

  • أعدت فرقنا منشورات تتضمن معلومات حول السلّ وكوفيد-19، والتي تستخدمها وزارة الصحة خلال زيارات الطاقم التمريضي وطاقم أطباء بلا حدود إلى المرضى المصابين بالسلّ شديد المقاومة للأدوية في منطقة أرخانغلسك في شمال روسيا. ويوزّع طاقمنا مجموعات المواد الغذائية ومواد النظافة العامة خلال زيارات المرضى.
  • كما تعاونّا مع جمعيات غير حكومية محلية في موسكو وسان بطرسبرغ لمساعدة الفئات الأكثر عرضة للإصابة، إذ تبرعنا بمعدات الوقاية الشخصية (الكمامات والقفازات ومواد التعقيم) بالإضافة إلى تقديم معلومت حول كوفيد-19 ومرض السل وفيروس نقص المناعة البشري. 

البرتغال

  • في البرتغال، تنفذ فرقنا أنشطة توعية صحية في 5 مناطق في ليسبون وفال دو تيجو التي تعيش فيها غالبية الغجر والأشخاص الذين ينحدرون من أصل إفريقي. ونكمل دعم هذه الفئات حسب الحاجة من خلال التدريبات والتبرعات بمواد النظافة الصحية ويتضمن ذلك الصابون الكمامات.
  • كما ننفذ أنشطة صحة نفسية تركز على الوقاية من خلال مقاربة مجتمعية مع فريق يتكون من 4 اختصاصيين نفسيين ومشرف تقني.

أوكرانيا

  • في أوكرانيا، تنشر فرق أطباء بلا حدود الوعي حول عملية التلقيح ضد كوفيد-19 بين المجتمعات وتراقب الوضع الوبائي في البلاد تحسّبًا لموجة ثالثة من الجائحة.
  • وقد استجابت فرق أطباء بلا حدود سابقًا للجائحة في إقليمي دونيتسك وجيتومير.

البلدان التي أغلقنا فيها أنشطتنا
جمهورية التشيك، ألمانيا، إيرلندا، هولندا، النروج، سويسرا، إسبانيا، المملكة المتحدة.