معلومات حول المنظمة

جائزة نوبل للسلام

مقالات أطباء بلا حدود حول فيروس كورونا كوفيد-19
اقرأوا المزيد

مُنحت أطبّاء بلا حدود في 15 أكتوبر/تشرين الأول 1999 جائزة نوبل للسلام. واختار الحكّام منظمة أطبّاء بلا حدود "تقديرًا للعمل الإنساني الرائد الذي أدته في قارات متعدّدة" ولتكريم الطواقم الطبيّة التي عملت في أكثر من 80 بلدًا وعالجت عشرات الملايين من الأشخاص.


وقدّمت جائزة نوبل منصةً لأطبّاء بلا حدود للتحدّث علانيةً. من خلال خطاب القبول في حفل تسليم الجوائز، تحدّث الرئيس الدولي لمنظمة أطبّاء بلا حدود الدكتور جايمس أوربينسكي آنذاك مباشرةً إلى الزعيم الروسي بوريس يلتسين آنذاك وأدان العنف الروسي ضدّ المدنيّين في الشيشان.


وتبريرًا لهذه الخطوة غير المسبوقة، قال الدكتور أوربينسكي: "لطالما تمّ الخلط بين الصمت والحياد، ولطالما ظهر الصمت كشرط أساسي للعمل الإنساني. أُنشِئت أطبّاء بلا حدود منذ اللحظة الأولى بما يتعارض مع هذا الافتراض".


"نحن غير واثقين إن كانت الكلمات قادرة دومًا على إنقاذ حياة الناس، ولكننا على يقين بأنّ الصمت يقتل".


واستُخدمت عائدات الجائزة لإنشاء "حملة توفير الأدوية الأساسيّة" الرامية إلى دعم المشاريع الرائدة للتطوير السريري وإنتاج العلاجات للأمراض المهملة وشرائها وتوزيعها.

المقال التالي
مرض الكورونا كوفيد-19
تحديث حول مشروع 27 مايو/أيار 2020