الحصول على الأدوية

أطباء بلا حدود ترحب بقرار جلاكسو سميث كلاين خفض سعر لقاح التهاب الرئة لبعض أكثر الأطفال ضعفاً في العالم

نيويورك/لندن – ترحب منظمة أطباء بلا حدود، بالقرار الذي اتخذته شركة جلاكسو سميث كلاين بخفض سعر لقاح المكورات الرئوية الذي تنتجه وذلك للمنظمات الإنسانية التي تقدم خدماتها لأطفال اللاجئين وأطفال المناطق المتأثرة بالأزمات. ولم تزل منظمة أطباء بلا حدود وعلى مدى سبع سنوات تجري نقاشات مع جلاكسو سميث كلاين وفايزر – وهما الشركتان الوحيدتان المنتجتان للقاح التهاب الرئة – لتوفير اللقاح بسعر أكثر يسراً. ويعتبر قرار جلاكسو خطوة مهمة للأمام في سبيل حماية الأطفاء الضعفاء الذين تقدم لهم منظمات إنسانية كأطباء بلا حدود خدماتها. وتأمل أطباء بلا حدود الآن أن تقوم فايزر بخطوة مماثلة لتلك التي قدمتها جلاكسو سميث كلاين، وكذلك أن تقوم كلا الشركتان أيضاً بخفض سعر اللقاح لحكومات الدول النامية التي مازالت غير قادرة على إضافة لقاح المكورات الرئوية إلى حزمة تحصين الأطفال القياسية التي تقدمها، نظراً لارتفاع ثمنه.

وقالت الدكتورة جوان ليو، الرئيسة الدولية لمنظمة أطباء بلا حدود: "لقد اتخذت شركة جلاكسو سميث كلاين خطوة مهمة للأمام لصالح الأطفال في مناطق الطوارئ. ومع خفض السعر ستتمكن فرقنا أخيراً من توسيع جهودها في حماية الأطفال من هذا المرض المميت. وعلى جلاكسو الآن أن تضاعف جهودها لخفض سعر اللقاح لصالح الدول النامية العديدة التي مازالت غير قادرة على حماية أطفالها من التهاب الرئة".

التهاب الرئة هو السبب الرئيسي لوفيات الأطفال حول العالم، ويتسبب بموت نحو مليون طفل كل عام. ويعتبر الأطفال الذين يعيشون في أماكن الأزمات، كالمناطق التي تشهد صراعات أو طوارئ إنسانية، عرضة لمرض التهاب الرئة أكثر من غيرهم. وغالباً ما تشهد فرق أطباء بلا حدود الآثار المهلكة لمرض التهاب الرئة على الأطفال الذين نعالجهم والمعرضين لخطر الإصابة به، وهو مرض يمكن الوقاية منه عن طريق اللقاح.

وحتى الآن لم تستطع منظمة أطباء بلا حدود ولا المنظمات الإنسانية الأخرى أن تشتري اللقاحات بأسعار ميسورة، الأمر الذي منعنا من حماية الأطفال من أمراض قاتلة يمكن الوقاية منها. وفي وقت سابق من هذا العام، دفعت أطباء بلا حدود 60 يورو (68.10 دولار أمريكي) مقابل الجرعة الواحدة من منتَج فايزر لتطعيم الأطفال اللاجئين في اليونان. ويعتبر هذا السعر أكبر بعشرين مرة من أخفض سعر عالمي.

وفي شهر مايو/أيار سلَّمت أطباء بلا حدود أسماء اكثر من 416,000 شخص من 170 دولة وقعوا على عريضة يطالبون بها شركتي فايزر وجلاكسو سميث كلاين خفض سعر لقاح التهاب الرئة إلى 5 دولارات أمريكية لكل طفل (للجرعات الثلاث) وذلك للمجتمعات المتأثرة بالأزمات ولجميع الدول النامية.

ومن خلال إعلانها الصادر في 19 سبتمبر/أيلول، تعهدت شركة جلاكسو بأن تقدم للمنظمات الإنسانية سعراً يقارب 9 دولارات أمريكية لكل طفل (3.05 دولار أمريكي للجرعة الواحدة). وفي حين أن هذه الخطوة تزيل عقبة كبيرة في طريق التوفر الإنساني للقاح التهاب الرئة، ما زال لقاح التهاب الرئة من فايزر (PCV13) أداة لا يمكن الاستغناء عنها في دول عديدة تتلقى الدعم والمساعدة من أطباء بلا حدود ومنظمات أخرى، ومع ذلك تواصل فايزر رفض تقديم سعر في المتناول للقاح التهاب الرئة لصالح المنظمات الإنسانية.

وتضيف ليو قائلة: "على فايزر الآن أن تتخذ خطوة مماثلة لخطوة جلاكسو سميث كلاين وتساعد في بناء حل أشمل للمجتمع الإنساني عن طريق توفير أخفض سعر عالمي". وبدلاً من تخفيض السعر للمجتمع الإنساني،عرضت فايزر تقديم برنامج تبرعات. وتفضل أطباء بلا حدود أن تحصل على وصول إلى اللقاحات بأسعار ميسورة وبشكل مستدام كي لا تبقى صحة الأطفال الضعفاء رهن عطف الشركات.

قامت أطباء بلا حدود بتلقيح أكثر من 4600 طفل لحمايتهم من الأمراض التي تهدد حياتهم
Pierre-Yves Bernard/MSF

وحتى الآن لم تستطع منظمة أطباء بلا حدود ولا المنظمات الإنسانية الأخرى أن تشتري اللقاحات بأسعار ميسورة، الأمر الذي منعنا من حماية الأطفال من أمراض قاتلة يمكن الوقاية منها. وفي وقت سابق من هذا العام، دفعت أطباء بلا حدود 60 يورو (68.10 دولار أمريكي) مقابل الجرعة الواحدة من منتَج فايزر لتطعيم الأطفال اللاجئين في اليونان. ويعتبر هذا السعر أكبر بعشرين مرة من أخفض سعر عالمي.

وفي شهر مايو/أيار سلَّمت أطباء بلا حدود أسماء اكثر من 416,000 شخص من 170 دولة وقعوا على عريضة يطالبون بها شركتي فايزر وجلاكسو سميث كلاين خفض سعر لقاح التهاب الرئة إلى 5 دولارات أمريكية لكل طفل (للجرعات الثلاث) وذلك للمجتمعات المتأثرة بالأزمات ولجميع الدول النامية.

ومن خلال إعلانها الصادر في 19 سبتمبر/أيلول، تعهدت شركة جلاكسو بأن تقدم للمنظمات الإنسانية سعراً يقارب 9 دولارات أمريكية لكل طفل (3.05 دولار أمريكي للجرعة الواحدة). وفي حين أن هذه الخطوة تزيل عقبة كبيرة في طريق التوفر الإنساني للقاح التهاب الرئة، ما زال لقاح التهاب الرئة من فايزر (PCV13) أداة لا يمكن الاستغناء عنها في دول عديدة تتلقى الدعم والمساعدة من أطباء بلا حدود ومنظمات أخرى، ومع ذلك تواصل فايزر رفض تقديم سعر في المتناول للقاح التهاب الرئة لصالح المنظمات الإنسانية.

وتضيف ليو قائلة: "على فايزر الآن أن تتخذ خطوة مماثلة لخطوة جلاكسو سميث كلاين وتساعد في بناء حل أشمل للمجتمع الإنساني عن طريق توفير أخفض سعر عالمي". وبدلاً من تخفيض السعر للمجتمع الإنساني،عرضت فايزر تقديم برنامج تبرعات. وتفضل أطباء بلا حدود أن تحصل على وصول إلى اللقاحات بأسعار ميسورة وبشكل مستدام كي لا تبقى صحة الأطفال الضعفاء رهن عطف الشركات.

المقال التالي
الحصول على الأدوية
بيان صحفي 22 أغسطس/آب 2017