Makeshift houses in El Divino Niño

كولومبيا

رغم عملية السلام، أدى تجدد أعمال العنف في كولومبيا إلى نزوح الناس أو إلى حدوث صدمات نفسية لديهم.

تقدم فرق أطباء بلا حدود الرعاية النفسية للأشخاص الذين أدت الإشتباكات المسلحة إلى نزوحهم والأشخاص الذين تعرضوا إلى صدمات نتيجة استمرار المجموعات المسلحة في القيام بأعمال العنف التي نشأت في الفترة التي تلت النزاع.

وتقدم الفرق كذلك الرعية الشاملة لضحايا العنف الجنسي، بالإضافة إلى رعاية الإجهاض الآمن للنساء اللواتي يطلبن إجراءه.

كما نقدم المساعدة للاجئين والمهاجرين القادمين من فنزويلا، واستجبنا لجائحة كوفيد-19 في عام 2020.

أنشطتنا في كولومبيا في عام 2021

أطباء بلا حدود في كولومبيا في عام 2021 ركزت فرق أطباء بلا حدود خلال عام 2021 على دعم الناس المستضعفين المتضررين بالنزاع المسلح في كولومبيا. فقد كان الكثير منهم يعيشون في ظروف صعبة، عرضةً للعنف والمرض.
Colombia map 2021 AR

إذ أدارت طواقمنا في نارينيو مشروعاً لرعاية الطوارئ في بلدية بارباكواس. واستجاب الفريق خلال العام لما مجموعه 12 حالة طوارئ، علماً أن عشرة منها كانت نتيجةً للنزاع المسلح وأدت إما إلى نزوح الناس أو محاصرتهم بسبب العنف. أما العمليتان الأخريان فقد جاءتا استجابةً للفيضانات ولتفشي الملاريا. وعملت طواقمنا على توفير الرعاية الصحية العامة والنفسية، كما أمّنت خدمات الصرف الصحي ووزعت مسلتزمات النظافة والطبخ على النازحين. بدأنا كذلك في عام 2021 مشروعاً جديداً لتوفير الرعاية وتنفيذ أنشطة توعية صحية في المناطق الريفية التي لا تتوفر فيها الخدمات الصحية. 

أما في منطقة نورتي دي سانتاندير، فقد قدمت طواقم أطباء بلا حدود الرعاية الصحية العامة وفحوصات الأطفال دون سن العاشرة، إلى جانب خدمات الرعاية الصحية الجنسية والإنجابية واستشارات الصحة النفسية الفردية والأسرية. وتَرَكّزَ عمل فرقنا في تيبو ولا غابارا حيث قدمت الدعم للمهاجرين الفنزويليين والكولومبيين الذين لا تغطيهم خدمات الرعاية الصحية. غير أننا سلمنا المشروع في أكتوبر/تشرين الأول لمنظمة "بريميير أورجانس إنترناسيونال" غير الحكومية.

هذا وقد أرسلنا فريقاً لتأمين الرعاية الصحية العامة والنفسية للسكان الأصليين والكولومبيين من أصول إفريقية في بلدية ألتو بادو التابعة لإقليم تشوكو في أعقاب هطول أمطار غزيرة في شهر نوفمبر/تشرين الثاني. علماً أن الاحتياجات الإنسانية في هذه المنطقة اتّسمت بضعف خدمات الرعاية الصحية والتعليم والتوظيف ومؤخراً الغذاء، وهي أزمة تفاقمت سنة 2021 في ظل تصاعد العنف المسلح.

كذلك رفعت منظمة أطباء بلا حدود صوتها عام 2021 وتحدثت عن العنف الذي تمارسه المجموعات الإجرامية بحق من يعبر منطقة غابات دارين النائية التي تقع على الحدود بين كولومبيا وبنما، كما سلطت المنظمة الضوء على الحاجة إلى ممرات هجرة آمنة ودعت حكومات المنطقة إلى تأمين الحماية من العنف للعائلات المهاجرة.
 

في عام 2021
 
AS-DRC-girls-web
رعاية الإجهاض الآمن

ثورة في مجال رعاية الإجهاض الآمن

مقال رأي 28 سبتمبر/أيلول 2021
 
Venezuelan migrants in Colombia: an unattended crisis
كولومبيا

الفنزويليون في كولومبيا: أزمة مهملة

بيان صحفي 19 كانون الأول/ديسمبر 2019
 
Medical care to Venezuelan migrants in Colombia
كولومبيا

أطباء بلا حدود تقدّم المساعدة للمهاجرين الفنزويليين في كولومبيا

تحديث حول مشروع 18 ابريل/نيسان 2019
 
Tondo project in Philippines
قصة مصورة

2017: عامٌ في صور

18 كانون الأول/ديسمبر 2017
قصة مصورة
 
Landslides in Mocoa, Colombia
كولومبيا

أطباء بلا حدود تقدم المساعدة الطبية والدعم النفسي للمتضررين من الإنهيار الأرضي في موكوا

تحديث حول مشروع 10 ابريل/نيسان 2017