Batken Oblast, Kyrgyzstan
لا يزال معدل انتشار السل المقاوم للأدوية في قيرغيزستان التي تعتبر من أفقر بلدان منطقة آسيا الوسطى مرتفعاً جداً.

تعاني قيرغيزستان من ضعف وعدم كفاية نظامها الصحي، حيث تواجه نقصاً في الإمدادات بشكل متكرر، ويعاني كثير من الناس اليوم للحصول على علاج مجاني للسل المقاوم للأدوية الذي يصل معدله إلى الثلث من بين كل الإصابات الجديدة في حين يتجاوز النصف في الحالات المعالَجة سابقاً.

نقدم الرعاية لمرضى العيادات الخارجية المصابين بالسل المقاوم للأدوية، الأمر الذي يقلل من الوقت الذي يتعين عليهم قضاؤه في المستشفى. إذ يحضر المرضى استشارات طبية شهرية في واحدة من ثلاث عيادات للسل تدعمها المنظمة، وتتضمن هذه الاستشارات الدعم النفسي.

وفي أبريل/نيسان 2020، بدأت فرق أطباء بلا حدود استجابتها لجائحة فيروس كورونا كوفيد-19  في البلاد.

أنشطتنا في قيرغيزستان في عام 2020

أطباء بلا حدود في قيرغيزستان في عام 2020 قدمت فرق أطباء بلا حدود خلال عام 2020 دعمها استجابةً لجائحة كوفيد-19 في قيرغيزستان دون أن تتوقف عن إدارة برامج الرعاية الصحية في محافظة باتكين.
خريطة أنشطة أطباء بلا حدود في قيرغيزستان في عام 2020

إذ تدعم طواقمنا السلطات الصحية في منطقة أيداركين الريفية والنائية على تقصي وتشخيص مجموعة من الأمراض المزمنة والوقاية منها، وهذا يشمل السكري وارتفاع ضغط الدم وفقر الدم، علماً أن الانتشار الواسع للأمراض غير المعدية في المنطقة قد يكون مرتبطاً بتلوث التربة والمياه، غير أن خطط إجراء أعمال تقييم بيئية إضافية تأجلت في ظل جائحة كوفيد-19.

تدير فرقنا العاملة في أيداركين كذلك خدمات صحية للنساء والأطفال تركز فيها على الصحة الجنسية والإنجابية التي تشمل رعاية الحوامل والأمهات. وقد بدأنا في عام 2020 أنشطةً تركّز على كشف سرطان عنق الرحم، إلا أننا علقنا الخطة الطموحة لتوسيع هذه الخدمات بعد أن أجبرتنا جائحة كوفيد-19 على تقليل عدد استشارات العيادات الخارجية للحيلولة دون انتشار المرض.

يشار إلى أننا بدأنا بتعزيز إجراءات الجاهزية لمواجهة كوفيد-19 منذ مارس/آذار وشملت خطتنا أربعة مستشفيات في منطقة كادامجاي التابعة لمحافظة باتكين. فقد عدلنا البنى التحتية لتحسين سير تدفق المرضى، كما قدمنا المشورة والتدريب على إجراءات الوقاية من العدوى ومكافحتها، إضافةً إلى توفير المطهرات ومعدات الوقاية الشخصية للطواقم الصحية. كذلك فقد عملنا مع الفرق الحكومية المتنقلة لجمع عينات الاختبار ودعمنا جهود المراقبة الوبائية من خلال جمع البيانات.

هذا وقد افتتحنا برنامجاً لرعاية مرضى كوفيد-19 في البيوت حين بلغت الجائحة ذروتها في يوليو/تموز، حيث ركز البرنامج على الحالات المتوسطة والخفيفة بين المرضى المقيمين في ضاحية علم الدين وقرية سوكولوك التابعتين لمحافظة تشوي بهدف الحؤول دون إرهاق المستشفيات، علماً أننا وسّعنا البرنامج ليشمل مدينة كادامجاي. يشار إلى أنّ برنامج التدبير المنزلي للإصابات كان الأول من نوعه على مستوى البلاد وجاء ثمرة للتعاون مع وزارة الصحة.

أما في أكتوبر/تشرين الأول عقب الاضطرابات السياسية التي شهدتها البلاد، فقد دعمنا الهلال الأحمر القيرغيزستاني حيث تبرعنا بمواد الإسعافات الأولية للمساعدة في توفير الرعاية للمتظاهرين.
 

 
Tondo project in Philippines
قصة مصورة

2017: عامٌ في صور

18 كانون الأول/ديسمبر 2017
قصة مصورة