Katiola program: Saving mothers and children’s life in Cote d’Ivoire
التقرير الدولي عن أنشطة أطباء بلا حدود لعام 2019

ساحل العاج

أنشطة أطباء بلا حدود في ساحل العاج في العام 2019 ركزت منظمة أطباء بلا حدود خلال عملها في ساحل العاج عام 2019 على دعم السلطات الصحية المحلية لاستلام أنشطتها القائمة في كاتيولا.
Ivory Coast MSF projects in 2019 - AR

وقد بدأ النظام الصحي العام في البلاد بالتعافي رويداً رويداً من الأزمة السياسية والعسكرية التي عصفت بالبلاد في الفترة الممتدة من عام 2002 حتى 2010. ونظراً لارتفاع معدلات الوفيات خلال الحمل والولادة، فقد وضعت وزارة الصحة خدمات الرعاية الصحية للحوامل والأمهات على رأس أولوياتها حيث عملت على تأمينها بالمجان لجميع النساء الحوامل. غير أن القيود التي تفرضها الميزانية ونقص مخزونات الأدوية وعدم كفاية الطواقم المدربة أدت إلى حرمان بعض النساء ومواليدهن من الحصول على الخدمات المناسبة.

ولهذا فإننا نعمل منذ خمسة أعوام على دعم الوزارة في المناطق الريفية في هامبول في وسط البلاد، حيث تعمل طواقم أطباء بلا حدود في وحدة الأمومة وجناح حديثي الولادة وغرفة العمليات في مستشفى كاتيولا العام. وقد أدخلنا خلال 2019 ما مجموعه 700 مولود جديد لتلقي الرعاية، كما عززنا نظام الإحالة للطوارئ التوليدية وطوارئ حديثي الولادة. دعمت طواقمنا كذلك مستشفييْ داباكالا ونياكارا إضافةً إلى ستة مراكز صحية.

في السياق ذاته، وفي سبيل خفض معدل انتقال التهاب الكبد الفيروسي B من الأم إلى الطفل، فقد تعاونا مع وزارة الصحة لإدخال نظام تلقيح منهجي يعتمد على إعطاء اللقاحات مباشرةً بعد الولادة وذلك في جميع المرافق التي تدعمها منظمة أطباء بلا حدود في المنطقة. وقد حصل 3,150 مولوداً جديداً على هذا اللقاح خلال عام 2019.

أخيراً، وفي ضوء انخفاض الأنشطة وتناقص أعداد حالات المضاعفات التوليدية وضعف آفاق التطوير، فقد قررنا تسليم جميع أنشطتنا القائمة في البلاد تدريجياً للسلطات الصحية المحلية. وقد توقفنا عن دعم المراكز الصحية في أبريل/نيسان، كما أوقفنا دعم وحدة الأمومة في يونيو/حزيران، في حين توقفنا في نهاية العام عن دعم غرفة العمليات وأجنحة حديثي الولادة.

المقال التالي
أطباء بلا حدود