Rohingya in Malaysia: Kairul Feature Story
لا يتمكَّن العديد من مجتمعات اللاجئين والناجين من الاتجار بالبشر من الحصول على الرعاية الصحية.

تقدم فرقنا فحوصات طبية واستشارات لمرضى العيادات الخارجة في الملاجئ الحكومية لضحايا الاتجار بالبشر. افتتحنا عيادة للرعاية الصحية الأساسية في حيّ بينانغ حيث يعيش المهاجرون من عدة بلاد، كما عززنا تعاوننا مع السلطات المحلية والمجتمعات -وخصوصاً الصيادين- في لانغكاوي حيث يتم إنزال المهاجرين.

كما تقدم أطباء بلا حدود خدمات الرعاية الطبية وانفسية للاجئين، وخصوصًا اللاجئين الروهينغا، الذين جرى اقصاؤهم من العمل والرعاية الصحية وبعض الخدمات الاجتماعية الأخرى.

تستجيب فرق أطباء بلا حدود حاليا لجائحة فيروس كورونا كوفيد-19 في ماليزيا.

أنشطتنا في ماليزيا في عام 2020

أطباء بلا حدود في ماليزيا في عام 2020 استمرت فرق أطباء بلا حدود العاملة في ماليزيا بتوفير الرعاية الصحية العامة ودعم الصحة النفسية للروهينغا وغيرهم من مجتمعات اللاجئين بالرغم من العوائق التي فرضتها جائحة كوفيد-19.
خريطة أنشطة أطباء بلا حدود في ماليزيا في عام 2020

وتقدم المنظمة المساعدات الطبية للاجئين وطالبي اللجوء في ماليزيا منذ عام 2015، علماً أن ماليزيا لم توقع على اتفاقية الأمم المتحدة لعام 1951 الخاصة بوضع اللاجئين وبالتالي فإنها تجرّم اللاجئين بموجب قوانينها المحلية. فهم يواجهون دائماً خطر الاعتقال والاحتجاز ولا تتوفر لهم سوى خدمات محدودة جداً على صعيد الرعاية الصحية والحماية.

وقد عملنا خلال عام 2020 بشكل مباشر مع اللاجئين تلبيةً للاحتياجات التي تبينّاها. ورغم أن الجائحة أدت إلى تعطيل بعض خدماتنا مؤقتاً، إلا أننا لم نتوقف عن دعم اللاجئين وركزنا جهودنا على أولئك المتضررين بالوباء حيث وزعنا عليهم الأغذية وأمّنا لهم الإمدادات الطبية. فقد عملت طواقم أطباء بلا حدود على توفير الرعاية الصحية والتثقيف الصحي النفسي والدعم النفسي الاجتماعي والإرشاد النفسي بالاعتماد على عيادات مجتمعية متنقلة وعيادة ثابتة في بينانغ، وذلك بالتعاون مع منظمة غير حكومية تدعى "آكتس". كما تعاونا مع عيادات محلية ومستشفى عام لإحالة المرضى الذين تتطلب حالتهم رعاية تخصصية.

كذلك فقد تعاونت أطباء بلا حدود مع منظمة "ميرسي ماليزيا" وجمعية "سوكا" للعمل في العديد من مراكز احتجاز المهاجرين. وهناك قدمت طواقمنا الرعاية الصحية العامة ودعمت الصحة النفسية إضافةً إلى توزيع مستلزمات النظافة والإغاثة التي تشمل الصابون والفوط الصحية والحليب البودرة والحفاضات على المحتجزين.

وقد عملنا من خلال أنشطة المناصرة والتوعية والتنسيق على مساعدة اللاجئين وطالبي اللجوء الذين هم بحاجة إلى الحماية. فقد أحلنا طالبي اللجوء إلى المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين لتقييم وضع لجوئهم كما أننا لم نتوقف عن المطالبة بالسماح بنقل اللاجئين الروهينغا المنكوبين في البحر إلى الشاطئ وإنزالهم بأمان. كما قدمنا في يونيو/حزيران الرعاية الطبية والإرشاد النفسي للاجئين الروهينغا القادمين على متن قوارب في جزيرة لانغكواي. يشار إلى أن منظمة أطباء بلا حدود طالبت السلطات علناً باعتماد مبدأ ’الرعاية الصحية للجميع‘ في مواجهة كوفيد-19 كما دعتها إلى تحديث القوانين كي لا يتعرض أي من اللاجئين وطالبي اللجوء للعقاب أو الاحتجاز لمجرد أنهم يطلبون الرعاية الصحية، وهذا يشمل اختبارات كوفيد-19 وعلاجه.  
 

في عام 2020
 
Drawing (4X3) Give Me Hope: Depicting Rohingya Crisis Animation
ماليزيا

رسالة مفتوحة: منظمة أطباء بلا حدود على استعداد لدعم حكومة ماليزيا لإنزال الأشخاص المعرضين للخطر في البحر بشكل آمن

رسالة مفتوحة 11 مايو/أيار 2020
 
Drawing (16X9) Give Me Hope: Depicting Rohingya Crisis Animation
أزمة اللاجئين الروهينغا

لاجئون روهينغا تُركوا في البحر ليتضوروا جوعاً

أصوات من الميدان 27 ابريل/نيسان 2020
 
Rohingya in Malaysia: Context (Construction Site)
أزمة اللاجئين الروهينغا

الروهينغا في ماليزيا بين الخوف والصمود

تحديث حول مشروع 26 سبتمبر/أيلول 2019
 
Kutupalong megacamp
أزمة اللاجئين الروهينغا

بين ميانمار وبنغلاديش وماليزيا، الروهينغا يعانون

تحديث حول مشروع 21 أغسطس/آب 2019
 
Rohingya in Bangladesh: Lives on Hold
أزمة اللاجئين الروهينغا

حكاية عائلة من الروهينغا في ماليزيا: "نحن نعيش تحت تهديد التعرّض للاعتقال"

أصوات من الميدان 24 أغسطس/آب 2018