Rohingya in Malaysia: Kairul Feature Story
يتعرض اللاجئون وطالبو اللجوء وعديمو الجنسية في ماليزيا للتجريم بموجب القوانين المحلية وبالتالي فهم لا يتمكنون من الحصول على خدمات الرعاية الصحية والتعليم وفرص العمل نظرًا لوضعهم القانوني.

تقدم فرقنا الرعاية الصحية العامة والدعم النفسي للروهينغا وغيرهم من المجتمعات في عيادتنا في بتروورث وفي عياداتنا المتنقلة في بينانغ وكيداه فضلًا عن أنشطتنا في مراكز الاحتجاز.

وعلاوة على ذلك، نحيل المرضى لتلقي الرعاية الصحية المتخصصة كما ندعم عدد متزايدًا من الناجين من العنف الجنسي بما في ذلك ضحايا الاتجار بالبشر سواء أكانوا رجالًا أم نساءً.

كما أنشأت فرقنا مجموعة مناصرة قائمة على المجتمع بهدف دعم اللاجئين في اكتساب مهارات للتطرق إلى المشاكل المتعلقة بالعلاقات المجتمعية والاعتقالات والاحتجاز وإعادة التوطين.

أنشطتنا في ماليزيا في عام 2021

أطباء بلا حدود في ماليزيا في عام 2021 استمرت فرق أطباء بلا حدود العاملة في ماليزيا بتوفير الرعاية الصحية العامة ودعم الصحة النفسية للروهينغا وغيرهم من مجتمعات اللاجئين خلال عام 2021 بالرغم من العوائق التي فرضتها جائحة كوفيد-19.
Malaysia map 2021 AR

فقد عملت عيادتنا التي تقدم خدماتها للاجئين والمهاجرين وطالبي اللجوء في مدينة باتروورث طيلة فترة الإغلاق، غير أن أعداد المرضى انخفضت من 11,700 مريض في عام 2020 إلى 9,910 مرضى في عام 2021، ويعود ذلك بشكل رئيسي إلى خوف الناس من التعرض للاعتقال على حواجز الشرطة وهم على طريقهم إلى المركز، علماً أن ماليزيا لم توقع على اتفاقية الأمم المتحدة لعام 1951 الخاصة بوضع اللاجئين وبالتالي فإنها تجرم اللاجئين بموجب قوانينها المحلية.

هذا ودعمت منظمة أطباء بلا حدود الخطة الوطنية للتطعيم بلقاحات كوفيد-19 في بينانغ، حيث ركّزت على اللاجئين وطالبي اللجوء والعمال المهاجرين غير النظاميين، لكنها قد دعت السلطات في الآن ذاته إلى اعتماد استجابة ’تؤمن الرعاية الصحية للجميع‘ فيما يخص جائحة كوفيد-19 وتحديث القوانين كي لا يتعرض أي لاجئ أو طالب لجوء للعقاب أو الاعتقال عند طلب الرعاية الطبية. كما واصلنا حملة التوعية الصحية على محطة R-vision الخاصة باللاجئين الروهينغا على شبكة الإنترنت.

من جهة أخرى، نفّذ فريق الصحة النفسية التابع لأطباء بلا حدود جلسات إرشاد فردية جرى حوالي ربعها عن طريق الهاتف نظراً للقيود التي فرضتها الجائحة. وقد تبين لفريقنا ارتفاع أعداد ضحايا العنف الجنسي والجنساني، وكان من بينهم رجال ونساء وأطفال وقعوا ضحايا للاتجار بالبشر. كذلك وزعت طواقمنا مستلزمات النظافة الأساسية كالصابون والفوط الصحية والحليب المجفف والملابس على العائلات المستضعفة وفي العديد من مراكز احتجاز المهاجرين.

بدأت فرقنا في مارس/آذار مبادرةً مجتمعيةً في إطار جهود المناصرة تحت مسمى مجموعة مناصرة اللاجئين في بينانغ. تتكون المجموعة من خمس فتيات ونساء وثلاثة عشر صبياً ورجلاً من عمر 16 حتى 70 سنة وهم من الروهينغا ومسلمي ميانمار ومجموعة المون الإثنية. وقد أشرفت المنظمة على جلسات التدريب بالتعاون مع عدد من المنظمات الخارجية ومنها أكاديمية صحفية مستقلة، حيث كان الهدف من التدريبات مساعدة المجموعة على اكتساب خبرات في مجال المناصرة والتوعية.

أما في نوفمبر/تشرين الثاني، فقد بدأنا بأنشطة صحية للتحري عن الإصابات في مراكز الاحتجاز المؤقتة في سونغاي باكاب وبيدور التي يغلب على نزلائها أن يكونوا من الروهينغا. وقد عبر معظم الأشخاص الذين قابلتهم طواقمنا عن إحساسٍ باليأس وفقدان الأمل من المستقبل، لا سيما وأنهم محتجزون إلى أجل غير مسمى من دون أي احتمال لإطلاق سراحهم.

 

في عام 2021
 
Drawing (4X3) Give Me Hope: Depicting Rohingya Crisis Animation
ماليزيا

رسالة مفتوحة: منظمة أطباء بلا حدود على استعداد لدعم حكومة ماليزيا لإنزال الأشخاص المعرضين للخطر في البحر بشكل آمن

رسالة مفتوحة 11 مايو/أيار 2020
 
Drawing (16X9) Give Me Hope: Depicting Rohingya Crisis Animation
أزمة اللاجئين الروهينغا

لاجئون روهينغا تُركوا في البحر ليتضوروا جوعاً

أصوات من الميدان 27 ابريل/نيسان 2020
 
Rohingya in Malaysia: Context (Construction Site)
أزمة اللاجئين الروهينغا

الروهينغا في ماليزيا بين الخوف والصمود

تحديث حول مشروع 26 سبتمبر/أيلول 2019
 
Kutupalong megacamp
أزمة اللاجئين الروهينغا

بين ميانمار وبنغلاديش وماليزيا، الروهينغا يعانون

تحديث حول مشروع 21 أغسطس/آب 2019
 
Rohingya in Bangladesh: Lives on Hold
أزمة اللاجئين الروهينغا

حكاية عائلة من الروهينغا في ماليزيا: "نحن نعيش تحت تهديد التعرّض للاعتقال"

أصوات من الميدان 24 أغسطس/آب 2018