Hepatitis C active case finding
تركز مشاريعنا في كمبوديا حاليا على مواجهة التهاب الكبد الفيروسي C والملاريا.

بدأت منظمة أطباء بلا حدود برنامجاً لعلاج التهاب الكبد C في كمبوديا في مايو/أيار 2016، ليكون أول برنامج يقدم علاجاً مجانياً في البلاد لهذا الفيروس الذي ينتقل عن طريق الدم. ورغم غياب المعلومات حول مدى انتشار المرض إلا أن التقديرات تشير إلى أن 2 إلى 5 في المئة من السكان مصابون بالفيروس.

وقد بدأ الفريق بفحص مرضى فيروس نقص المناعة البشري في المستشفى للكشف عن الإصابة المشتركة بالتهاب الكبد. ووسعت فرقنا عملية الفحص لتشمل المرضى المحالين من قِبل قسم أمراض الكبد في مستشفى برياه كوساماك.

بدأت المنظمة في شمال البلاد مشروعاً بحثياً يسعى لإيجاد سبل للقضاء على الملاريا في منطقة تعاني من مقاومة مثبتة لأقوى أدوية الملاريا وهو الأرتيميسينين.

واستجابت فرقنا لجائحة فيروس كورونا كوفيد-19 في البلاد بين فبراير/شباط ويونيو/حزيران 2020، وقدمت التدريبات والدعم الفني في ستة مستشفيات.

أنشطتنا في كمبوديا في عام 2020

أطباء بلا حدود في كمبوديا في عام 2020 علقت منظمة أطباء بلا حدود برنامجها الذي تديره منذ أعوام طويلة لمكافحة التهاب الكبد الفيروسي C في الفترة الممتدة من شهر مارس/آذار حتى مايو/أيار دعماً لجهود وزارة الصحة الكمبودية في الاستجابة لجائحة كوفيد-19.
خريطة أنشطة أطباء بلا حدود في كمبوديا في عام 2020

لكن فرق أطباء بلا حدود استمرت في تشخيص إصابات التهاب الكبد الفيروسي C وعلاجها في المستشفى العام الواقع في العاصمة بنوم بنه. كما تعمل طواقمنا في أقسام العيادات الخارجية في ثلاثة مستشفيات حيث تنظم إحالة المرضى إلى مستشفى العاصمة العام كي يخضعوا للفحوصات التي تؤكد إصابتهم ويباشروا بتلقي العلاج. واعتباراً من مارس/آذار، قامت الطواقم بإعطاء المرضى المدرجين مسبقاً في البرنامج ما تبقّى من أدويتهم اللازمة لإتمام برنامجهم العلاجي في المنزل، فيما علقت قبول المرضى الذين شخصت إصابتهم حديثاً.

هذا وقد دعمت طواقمنا استجابة وزارة الصحة لجائحة كوفيد-19 حيث ساعدتها في تتبع المخالطين للأشخاص الذين ثبُتت إصابتهم بالفيروس وإعداد إرشادات الوقاية من العدوى ومكافحتها وإرشادات الرعاية الطبية التي لم تكن متوفرة في البلاد. كما عملنا على تحسين إجراءات فرز المرضى في ستة مستشفيات قريبة من الحدود التايلاندية كانت تقدم العلاج للعديد من العمال المهاجرين العائدين إلى البلاد.

يشار إلى أن مخاوف الناس من التقاط عدوى كوفيد-19 منع الكثير منهم من طلب الرعاية الطبية، وهذا يشمل التهاب الكبد الفيروسي C. وقد تبنّت فرقنا إجراءات شاملة في استخدام معدات الوقاية الشخصية، مما سمح لها باستئناف أنشطة مكافحة التهاب الكبد الفيروسي C في بنوم بنه وإقليم باتامبانغ اعتباراً من مايو/أيار.

تعاون الفريق العامل في باتامبانغ مع الطواقم الصحية المحلية لإتمام برنامج التحري عن التهاب الكبد الفيروسي C وتشخيص الإصابات في المراكز الصحية الريفية المنتشرة في الإقليم. فقد دربت طواقم أطباء بلا حدود الممرضين على إجراءات الاستعلام عن التاريخ المرضي والبحث عن أية أعراض حالية تدل على تشمع الكبد الذي يعتبر من مضاعفات المرض، ثم إحالة أولئك الأشخاص إلى المستشفى العام، أو البدء بعلاج المرضى بمضادات الفيروسات في المراكز الصحية. وقد أثبت نجاح هذا النموذج المبسط إمكانية اعتماده على مستوى البلاد.

نشرت المنظمة أيضاً فريقاً متنقلاً في إقليمي بورسات وكامبونغ شهانانغ للتحقيق في معدلات الإصابة بالتهاب الكبد الفيروسي C المرتفعة بشكل غير عادي (أكثر من 30 بالمئة) بين الفئات العمرية الصغيرة وتوفير العلاج عند الضرورة. يشار إلى أن ارتفاع المعدل قد يعود إلى بعض ممارسات المعالجين التقليديين الذين يستخدمون الإبرة أو السكين ذاتها خلال علاج المرضى في هذين الإقليمين، أو أطباء الأسنان المتنقلين في إقليم كامبونغ شهانانغ.
 

في عام 2020
 
Hepatitis C active case finding
كمبوديا

الأدوية ميسورة التكلفة وأساليب العلاج الجديدة تُنقذ الأرواح

تحديث حول مشروع 1 أغسطس/آب 2019
 
Tondo project in Philippines
قصة مصورة

2017: عامٌ في صور

18 كانون الأول/ديسمبر 2017
قصة مصورة