كمبوديا

أهم المواضيع: السل, مالاريا

 

الأنشطة والبرامج

ركزت مشاريع أطباء بلا حدود في كمبوديا هذا العام على مواجهة التهاب الكبد الفيروسي سي والملاريا.

بدأت منظمة أطباء بلا حدود برنامجاً لعلاج التهاب الكبد سي في كمبوديا في مايو/أيار 2016، ليكون أول برنامج يقدم علاجاً مجانياً في البلاد لهذا الفيروس الذي ينتقل عن طريق الدم. ورغم غياب المعلومات حول مدى انتشار المرض إلا أن التقديرات تشير إلى أن 2 إلى 5 بالمئة من السكان مصابون بالفيروس. يقوم المشروع في مستشفى برياه كوساماك في بنوم بنه. وقد بدأ الفريق بفحص مرضى فيروس نقص المناعة المكتسبة في المستشفى للكشف عن إصابة مشتركة بالتهاب الكبد. وفي أكتوبر/تشرين الأول تم توسيع عملية الفحص لتشمل المرضى المحالين عن قسم أمراض الكبد في المستشفى. وأشارت النتائج إلى أن عدداً بسيطاً فقط من المصابين بفيروس نقص المناعة البشرية كانوا مصابين بالتهاب الكبد. وبحلول نهاية ديسمبر/كانون الأول كان 307 مرضى قد باشروا العلاج في حين كان 183 مريضاً على قائمة الانتظار.

وتوصل المشروع خلال الأشهر الستة الأولى إلى أن نسبة كبيرة من مرضى التهاب الكبد سي كانت أعمارهم كبيرة حيث بلغ متوسط عمر المصابين 55 سنة وكان 91 بالمئة من المصابين فوق عمر الأربعين. تبين أيضاً أن 50 بالمئة من المرضى كانوا يعانون من مراحل متقدمة من تشمع الكبد، أي في المرحلتين ف3 وف4 من المرض، مما يعني وقوع أضرار شديدة على الكبد.

مشروع الملاريا

بدأت المنظمة في شمال البلاد مشروعاً بحثياً يسعى لإيجاد سبل للقضاء على الملاريا في منطقة تعاني من مقاومة مثبتة لأقوى أدوية الملاريا وهو الأرتيميسينين. وتقوم الاستراتيجية على تشخيص مبكر وعلاج المصابين بالأعراض، إلى جانب الخضوع الطوعي للفحوص بين المجموعات عالية الخطورة على غرار العاملين في الغابات أو المزارع.

وقد توسع هذا العام المشروع ليفحص أكثر من 3,000 شخص لم تكن تبدو عليهم أعراض الملاريا. وكشفت تلك الفحوصات إصابة 33 شخصاً بالسلالة الأكثر خطورة للملاريا، حيث تلقوا العلاج بهدف خفض احتمال نقل العدوى.

هذا وسيتمكن الفريق من تعزيز جهود التوعية الصحية بصورة أكثر فاعلية في ظل هذه النتائج التي ستشكل أيضاً مصدر المعلومات للمراحل التالية من المشروع البحثي.

للاطلاع على مشاريع وبرامج أطباء بلا حدود في بقيّة أنحاء العالم سنة 2016

السنة التي بدأت فيها المنظمة العمل في البلاد: 1979

الأرقام الرئيسية 2016

 
عدد أفراد المنظمة 73
الإنفاق 2.7 مليون يورو

 

السنة